ملتقى دعوتنا


 
الرئيسيةالرئيسية  س .و .جس .و .ج  بحـثبحـث  التسجيلالتسجيل  دخول  
بحـث
 
 

نتائج البحث
 
Rechercher بحث متقدم
سحابة الكلمات الدلالية
تفسير اقوال محفوظ سلسلة السرجاني التربية نحناح حياتي راغب عالم محاضرات ثوار الشيخ تحميل العشرين دروس العلم جديد الاخوان السرجانى ايام 2011 قانون القانون نشيد كتاب
المواضيع الأخيرة
» أنشودة / قريبٌ على بُعدٍ أنا منكِ
من طرف Chabab El Ikhwane الخميس 22 يناير 2015 - 18:00

» حمل واستمع اروع البوم انشادي....
من طرف خميس حدودة الأحد 7 أبريل 2013 - 14:26

» أخي أنت حر وراء السدود
من طرف خميس حدودة الأحد 7 أبريل 2013 - 14:23

» لا قيـــــــادة مـــن غـــــر إقـنـــــــاع
من طرف صاحب قضية الجمعة 22 فبراير 2013 - 7:09

» مكانة الإنسان المسلم ورسالته في الحياة
من طرف عماري جمال الدين الثلاثاء 11 ديسمبر 2012 - 11:07

» قراءات.. استوقفتني..
من طرف فداء الجمعة 30 نوفمبر 2012 - 18:48

» مختارات من فيديوهات الشيخ محفوظ النحناح رحمه الله..
من طرف فداء الجمعة 30 نوفمبر 2012 - 0:56

» سلسلة الفهم لفضيلة الشيخ محفوظ نحناح رحمة الله عليه
من طرف Chabab El Ikhwane الثلاثاء 6 نوفمبر 2012 - 12:21

» شرح كيفية جعل مساهمات المنتدى تنشر فـ الـ facebook تلقائيا
من طرف Chabab El Ikhwane الثلاثاء 6 نوفمبر 2012 - 12:17

» سجل حضورك اليومي بالدعاء للمسجد الأقصى المبارك
من طرف نسمة التغيير الثلاثاء 6 نوفمبر 2012 - 8:53

المواضيع الأكثر نشاطاً
سجله دوما فهذا شعارنا الداااائم ..
ورد الاستغفار... ليكن لك نصيب من استغفار فى ملتقانا
سجل حضورك اليومي بالصلااااة على النبي المصطفى (صلى الله عليه وسلم
سجل حضورك اليومي بالدعاء للمسجد الأقصى المبارك
سلسلة تاريخنا الاسلامي .... (1) قصة الفتنة الكبرى
قصة عن اعضاء المنتدى.... انتم الابطال اليوم...
دعوة عااااامة ....
فرّغ قلبك ....///(فضفضة)///....
.... عابرة فقط
فاصل ...ونواصل
المواضيع الأكثر شعبية
تحميل سلسلة محاضرات الدكتور راغب السرجاني كاملة
اقوال رائعة
تحميل كتاب "أيام من حياتي" .. لزينب الغزالي
من اقوال الامام الشهيد حسن البنا....
نشيد ... رددي يا جبال .. رددي يا سهول .. أننا بالفعال .. نقتدي بالرسول mp3
**كتاب**فهم الإسلام في ظلال الأصول العشرين // تحميل
ورد الاستغفار... ليكن لك نصيب من استغفار فى ملتقانا
حتي يحفظ الله رابطتنا ((ورد الرابطه )) للإمام الشهيد حسن البنا-رحمة الله عليه-
قسنطينة ... عاصمة الشرق الجزائري
سجله دوما فهذا شعارنا الداااائم ..
التسجيل
التسجيل السريع
سجلاتنا تفيد بانك غير مسجل .. يرجى التسجيل..
اسم العضو
البريد الالكتروني كلمة السر
ملاحظة
كلمة السـر يجـب أن تتكـــون مـن حـروف وأرقــام.
يوم شهر عام
هل أنت موافق على قوانين المنتدى؟
أفضل 10 فاتحي مواضيع
شباب مجددون
 
سيف الإسلام
 
فداء
 
أنوار الإسلام
 
bel1267
 
شهيدة الأقصى
 
مجاهد
 
سراء برهوم
 
حبيبة أمتي
 
~شعلة التغيير~
 
أفضل 10 أعضاء في هذا المنتدى
فداء - 1475
 
سيف الإسلام - 1468
 
أنوار الإسلام - 1000
 
شباب مجددون - 740
 
سراء برهوم - 558
 
نسمة التغيير - 557
 
جراح أمتي - 462
 
bel1267 - 407
 
أسامة عبد الإله - 314
 
مجاهد - 205
 
أفضل 10 أعضاء في هذا الشهر
أفضل 10 أعضاء في هذا الأسبوع

شاطر | 
 

 اقتحم الحياة

استعرض الموضوع السابق استعرض الموضوع التالي اذهب الى الأسفل 
كاتب الموضوعرسالة
أنوار الإسلام
عضو ذهبي
عضو ذهبي
avatar

الأوسمة لا شيء
انثى

الولاية الولاية : 25- قسنطينة
عدد المساهمات : 1000
نقاط : 60501
السٌّمعَة : 20
تاريخ التسجيل : 13/09/2010

مُساهمةموضوع: اقتحم الحياة   الأحد 12 ديسمبر 2010 - 16:02

بسم اللهنننن

اقتحم الحياة

في الثلاثينيات من القرن الماضي كان هناك طالب جديد التحق بكلية الزراعة في إحدى جامعات مصر، وعندما حان وقت الصلاة بحث عن مكان ليصلي فيه فأخبروه أنه لا يوجد مكان للصلاة في الكلية، ولكن هناك غرفة صغيرة (قبو) تحت الأرض يمكن أن يصلي فيه. ذهب الطالب إلى الغرفة تحت الأرض وهو مستغرب من الطلاب في الكلية لعدم اهتمامهم بموضوع الصلاة، هل يصلون أم لا؟

المهم دخل الغرفة فوجد فيها حصيرًا قديمة وكانت غرفة غير مرتبة ولا نظيفة، ووجد عاملًا يصلي، فسأله الطالب: هل تصلي هنا؟ فأجاب العامل: نعم، لأنه لا يوجد أحد آخر يصلي معي، ولا توجد غير هذه الغرفة. فقال الطالب بكل اعتراض: أمَّا أنا فلا أصلي تحت الأرض. وخرج من القبو إلى الأعلى، وبحث عن أكثر مكان معروف وواضح في الكلية وعمل شيئًا غريبًا جدًا..

وقف وأذَّن للصلاة بأعلى صوته!! تفاجأ الجميع و أخذ الطلاب يضحكون عليه ويشيرون إليه بأيديهم ويتهمونه بالجنون. لم يبال بهم، جلس قليلاً ثم نهض وأقام الصلاة و بدأ يصلي وكأنه لا يوجد أحد حوله. ومرت الأيام.. يوم.. يومان.. لم يتغير الحال.. الناس كانت تضحك ثم اعتادت على الموضوع كل يوم فلم يعودوا يضحكون.. ثم حدث تغيير.. صعد العامل الذي كان يصلي في القبو وصلى معه.. ثم أصبحوا أربعة وبعد أسبوع صلى معهم أستاذ!

انتشر الموضوع وكثر الكلام عنه في كل أرجاء الكلية، استدعى العميد هذا الطالب وقال له: لا يجوز هذا الذي يحصل، أنتم تصلون في وسط الكلية!، نحن سنبني لكم مسجدًا عبارة عن غرفة نظيفة مرتبة يصلي فيها مَن يشاء وقت الصلاة. وهكذا بُني أول مسجد في كلية جامعية، ولم يتوقف الأمر عند ذلك، إذ أن طلاب باقي الكليات أحسوا بالغيرة فبنوا مسجدًا في كل كلية في الجامعة.

هذا الطالب تصرف بايجابية في موقف واحد في حياته فكانت النتيجة أعظم من المتوقع.. ولا يزال هذا الشخص - سواء كان حيًا أو ميتًا - يأخذ حسنات وثواب عن كل مسجد يُبنى في الجامعات ويُذكر فيه اسم الله.. هذا ما أضافه للحياة.. فبالله عليكم ماذا أضفنا نحن لها؟!

إن من أهم خصائص الإيجابية عدم استصغار الأمر، وعدم استكثار الكثير، فربَّ صغير عظمته النية، وربَّ عظيم صغرته النية، وقد تؤتي الكلمة الطيبة ثمارها بإذن الله تعالى، ولقد سُئل أحد العلماء: إلى متى تظل تكتب العلم؟ فقال: لعل الكلمة التي فيها نجاتي لم تُكتب بعد، وما يدري الإنسان متى يقول الكلمة فيهدي الله بها خلقًا كثيرًا.

إن الحياة تحتاج إلى الإقدام والمبادأة والمبادرة، وأن يكون هناك سبق التقدم، وألا يستصغر الإنسان العمل، أو لا يقوم به؛ ظنًا منه أنه لا يستحق، أو أن أثره محدود، كما نحتاج في الحياة إلى البُعد عن أصحاب النفسيات المريضة، الذين يقولون "مش أنا اللي هأغير الكون"، "خلِّيك في حالك"، "ويا عم انت مالَك، أنا في حالي وانت في حالك"، فهؤلاء لا يصلحون للعيش في الحياة.

يقول الشاعر:

تأخرتُ أستبقي الحياةَ فلم أجدْ لنفسي حياةً مثلَ أنْ أتقدما

ويقول آخر:

إذا القومُ قالوا مَنْ فتىً خِلتُ أنني عُنٍيْتُ فلم أَكسلْ ولم أَتبلَّدِ

أحيانًا نظن أن المعلومة الصغيرة والرأي الضعيف لا يُقدمان شيئًا أو يؤخرانه، أو نظن في أنفسنا الضعف والعجز والنقص فنقول: ومَن يسمع لنا، أو يأخذ بما نقول؟ أو نظن أن القيادة أحاطت بكل شيء علمًا وأن آراءنا ما هي إلا قطرة في بحر لن تزيد فيه شيئًا، وكل هذه الظنون والأوهام ردَّ عليها القرآن في قصة قصيرة معبِّرة، لا تدع عذرًا لأحد.

إن قصة الهدهد تعلمنا اليقظة والدقة في العمل، وتفقد الأفراد والحرص عليهم، وضرورة الطاعة والمحاسبة عليها، ثم الحزم القيادي وعدم التسيب في معالجة الأمور، ثم الإصغاء للأتباع ومعالجة المواقف، وغير ذلك مما هو ليس مجال الاستدلال له، ولكن الاستدلال لطبيعة الهدهد صاحب الذكاء والوعي والإدراك والإيمان، حيث استغل فرصة ما ليبلغ خبرًا مهماً، حرصًا منه على تبليغ الرسالة، وطمعًا في نشر التوحيد، مع براعة في حسن الأداء، وجودة العرض، وشجاعة الاعتذار.

وما اختيار القصة إلا للاستدلال بها، كي يُؤخذ من ثناياها ثلاثة أمور يُستنبط بالأدنى منها على الأعلى:

1- فالداعية أولى من الهدهد بالعمل الإيجابي، والسعي وراء المصالح، والبحث عن الخير، فما من أفضلية خاصة لهذا الطائر الاعتيادي، إذا تجاوزنا الإسرائيليات أو المبالغات التي لا تسندها النصوص، والمؤمن الداعية أدعى أن يقوم بالعمل المثمر، دون انتظار أوامر أو تعليمات من الأمير.

2- والنظر إلى قيادات العمل الإسلامي في عدم توقعها القيام بكل الخطط، وتوجيه جميع الأوامر أَوْلَى، فهذا نبي الله المؤيد بالوحي من جهة، وسُخِّرت له الجن والطير، لم يكن قادرًا على الإحاطة بجميع الأمور، ولم يمكن ملمًا بجميع المعلومات، فاحتاج إلى معلومة صغيرة، من طائر صغير، فكانت إيجابية التابع عونًا لعمل الأمير.

3- وكذلك يُستدل بالعمل الصغير - كنبأ ومشاهدة قوم يعبدون الشمس من دون الله - للاهتمام بما هو أكبر من ذلك، وقد تقوم إيجابية الداعية بجلب منافع أكبر من الأخبار، وأهم من الشواهد" (المصدر: عبد الله يوسف الحسن، الإيجابية في حياة الداعية، بتصرف).

ليكن شعارنا في هذه الحياة: الإعذار إلى الله، ولنتذكر جيدًا أنه لما قال السلبيون: "لِمَ تَعِظُونَ قَوْمًا اللَّهُ مُهْلِكُهُمْ أَوْ مُعَذِّبُهُمْ عَذَابًا شَدِيدًا"، قال الإيجابيون: "مَعْذِرَةً إِلَى رَبِّكُمْ وَلَعَلَّهُمْ يَتَّقُونَ"

_________ اللهم استخدمنا ولا تستبدلنا _________

سأظل أذكركم إذا جنّ الدجـى * أو أشرقت شمس بليل زماني
سأظل أذكركم إخـــــوة و أحبّة * هم في الفؤاد مشاعل الإيمان
سأظل أذكركم بحجم محبّــتي * فمحبّتي فيض من الوجــــــدان
فلتذكرونا بالدعـــــــــــــــاء فإننا * أحوج ما نكون لدعوة الإخــــوان
**يوما ما لن أكون هنا **
أختكم في الله و التي لا تحبكم إلا في الله
الرجوع الى أعلى الصفحة اذهب الى الأسفل
سيف الإسلام
فريق الإدارة
فريق الإدارة
avatar

التكاليف لا شيء
الأوسمة لا شيء
ذكر

الولاية الولاية : 25- قسنطينة
عدد المساهمات : 1468
نقاط : 63666
السٌّمعَة : 34
تاريخ التسجيل : 16/09/2010

مُساهمةموضوع: رد: اقتحم الحياة   الإثنين 20 ديسمبر 2010 - 20:16

6345345354

موضوع قيم

_________ اللهم استخدمنا ولا تستبدلنا _________


*
رفاق القلب مازلتـم . . . بقلب القلب أحبابـا
* وإن غبتم وإن غبنـا . . . فإن الحب ما غابا
* هي التقوى تجمـعنـا . . . وحبّ الله قد طابـا
* رضا الرّحمن غايتنا . . . وللفـردوس طلابا




الرجوع الى أعلى الصفحة اذهب الى الأسفل
أنوار الإسلام
عضو ذهبي
عضو ذهبي
avatar

الأوسمة لا شيء
انثى

الولاية الولاية : 25- قسنطينة
عدد المساهمات : 1000
نقاط : 60501
السٌّمعَة : 20
تاريخ التسجيل : 13/09/2010

مُساهمةموضوع: رد: اقتحم الحياة   الثلاثاء 21 ديسمبر 2010 - 7:33

سيف الإسلام كتب:
6345345354

موضوع قيم

الله يكرمك و يبارك فيك

شكرا

_________ اللهم استخدمنا ولا تستبدلنا _________

سأظل أذكركم إذا جنّ الدجـى * أو أشرقت شمس بليل زماني
سأظل أذكركم إخـــــوة و أحبّة * هم في الفؤاد مشاعل الإيمان
سأظل أذكركم بحجم محبّــتي * فمحبّتي فيض من الوجــــــدان
فلتذكرونا بالدعـــــــــــــــاء فإننا * أحوج ما نكون لدعوة الإخــــوان
**يوما ما لن أكون هنا **
أختكم في الله و التي لا تحبكم إلا في الله
الرجوع الى أعلى الصفحة اذهب الى الأسفل
فداء
فريق الإدارة
فريق الإدارة
avatar

التكاليف مدير المنتدى
الأوسمة لا شيء
انثى

الولاية الولاية : 29- معسكر
عدد المساهمات : 1475
نقاط : 64156
السٌّمعَة : 16
تاريخ التسجيل : 17/09/2010
الموقع : دعوتنا حياتنا

مُساهمةموضوع: رد: اقتحم الحياة   الثلاثاء 21 ديسمبر 2010 - 15:23

كل مواضيع اختنا الغالية قيمة
و هذا واحد منها

فجزاها الله خير الجزاء

في ميزان الحسنات

و اسال الله ان يعز الاسلام بك و يجعلك ذخرا للاسلام اخية

_________ اللهم استخدمنا ولا تستبدلنا _________

هناك أمراض الجسد وهناك أمراض القلب، كل أمراض الجسد تنتهي عند الموت وكل أمراض القلب تبدأ معاناتها بعد الموت ، طهر قلبك من العيوب فان القلب محل نظر الله إليك "إن الله لا ينظر إلي وجوهكم وأجسامكم ولكن ينظر إلي قلوبكم واعمالكم
الرجوع الى أعلى الصفحة اذهب الى الأسفل
أنوار الإسلام
عضو ذهبي
عضو ذهبي
avatar

الأوسمة لا شيء
انثى

الولاية الولاية : 25- قسنطينة
عدد المساهمات : 1000
نقاط : 60501
السٌّمعَة : 20
تاريخ التسجيل : 13/09/2010

مُساهمةموضوع: رد: اقتحم الحياة   الأربعاء 22 ديسمبر 2010 - 7:24

درة الاخوان كتب:
كل مواضيع اختنا الغالية قيمة
و هذا واحد منها

فجزاها الله خير الجزاء

في ميزان الحسنات

و اسال الله ان يعز الاسلام بك و يجعلك ذخرا للاسلام اخية

الله يكرمك و يبارك فيك و بك أخيتي الحبيبة

درة الإخوان

اللهم آمين نحن و إياكم

_________ اللهم استخدمنا ولا تستبدلنا _________

سأظل أذكركم إذا جنّ الدجـى * أو أشرقت شمس بليل زماني
سأظل أذكركم إخـــــوة و أحبّة * هم في الفؤاد مشاعل الإيمان
سأظل أذكركم بحجم محبّــتي * فمحبّتي فيض من الوجــــــدان
فلتذكرونا بالدعـــــــــــــــاء فإننا * أحوج ما نكون لدعوة الإخــــوان
**يوما ما لن أكون هنا **
أختكم في الله و التي لا تحبكم إلا في الله
الرجوع الى أعلى الصفحة اذهب الى الأسفل
 
اقتحم الحياة
استعرض الموضوع السابق استعرض الموضوع التالي الرجوع الى أعلى الصفحة 
صفحة 1 من اصل 1

صلاحيات هذا المنتدى:لاتستطيع الرد على المواضيع في هذا المنتدى
ملتقى دعوتنا :: صناعة القائد وتطوير الذات :: قسم صناعة القائد-
انتقل الى: